وفاة شابة بمستشفى زايد بعد رفض الأطباء إجراء عملية لها قبل دفع فاتورتها

  • Views 23

نشرت المدونة حوراء احميده على صفحتها في الفيس بوك خبر وفاة أم شابة في مستشفى الشيخ زايز بانكشوط، وقالت المدونة في منشور لها إن الشابة عجزت عن توفير مبلغ طلب منها الأطباء دفعه حتى يجروا لها عملية تخليص من جنينها الميت.

ثم عادت المدونة حوراء إلى تفاصيل القضية أكثر حين نشرت تدوينة ثانية اوضحت فيها أن أم الشابة أكدت لها في اتصال هاتفي أن ابتتها حضرت إلى المستشفى منذ أربعة أيام لكن الأطباء دلوا يشترطون توفير المبلغ لإجراء العملية رغم أن زوج الفتاة لا يملك أكثر من ثلاثة آلاف أوقية قديمة.

وهذان نصا منشوري حوراء احميده:

وفاة أم في مستشفى الشيخ زايد بسبب رفض الاطباء اجراء عملية جراحية قبل دفع المبلغ المحدد!
توفيت مليكة (24 سنة) بعد يومين من وصولها لمستشفى الشيخ زايد ورفض الاطباء اجراء عملية جراحية لها لتخليصها من جنينها الميت، رفضوا اجراء العملية بسبب عجز اهلها عن تسديد المبلغ!
هل هذه دولة هل هؤلاء اطباء هل هم بشر!
حسبنا الله ونعم الوكيل!

أجريت توا اتصالا بوالدة الشابة التي توفيت في مستشفى الشيخ زايد وأخبرتني بالتالي:
-انهم وصلوا المستشفى قبل 4 أيام وليس يومين.
-أنه من اليوم الاول اخبرهم الاطباء أن الجنين متوفى في رحم أمه.
-أنه طلب منهم توفير مبالغ للدم والعملية، وهو ما عجزوا عن توفيره ولم يكن يملك زوج مليكة غير 3000 قديمة وقد اخبروا الأطباء بذلك.
– أنهم ترددوا على ادارة المستشفى كثيرا للتدخل وانقاذ مليكة، وأن الادارة لم تستجب لهم الا في اليوم وفاتها.

اللهم ارحمها واغفر لها.